What is happening in Somalia popular resistance

Sheikh Sharif said that the courts part of the "resistance" in Mogadishu, which is witnessing a "war of extermination". He said the island's courts ready for dialogue is the withdrawal of Ethiopia.

What is happening in Somalia popular resistance

SheikhSharif said that the courts part of the "resistance" in Mogadishu, which iswitnessing a "war of extermination".وقال للجزيرة إن المحاكم مستعدة للحوار شرطانسحاب إثيوبيا.He said theisland's courts ready for dialogue is the withdrawal of Ethiopia.ووصف شريف انسحاب المحاكم من مقديشو بأنهتكتيكي هدفه الحفاظ على عناصرها التي "حققت ما لم تحققه 35 دولة".He described Sharif withdrawal from Mogadishu that the courtstactical aim elements which "achieved what has not been achieved by 35countries."

قال رئيس مجلس اتحاد المحاكم الإسلامية شيخ شريفشيخ أحمد إن تنظيمه "جزء من الشعب الصومالي المقاوم", وتوقع أن تهزمالقوات الإثيوبية.ThePresident of the Council of the Union of Islamic courts Sheikh Sharif SheikhAhmed said that the organization "part of the Somali peopleresistance", and expected to defeat the Ethiopian forces.

وقال شريف خلال لقاء معالجزيرة في برنامج "لقاء اليوم" إن ما يجري فيالصومال مقاومة شعبية ضد "حرب إبادة في إطار الشرعية الدولية",والمحاكم جزء من الشعب الصومالي, لكنه رفض الإجابة على ما إن كانتتشارك بالقتال سواء كتنظيم أو كفرادى.He said Sharif during a meeting with the island inthe program "of the meeting today," What is happening in Somalia ispopular resistance against the "war of genocide in the framework ofinternational legitimacy", and the courts is part of the Somali people,but he refused to answer whether the fighting involved either as anorganization or Kfradi.

وقال شريف إن ما تلا"الاحتلال" الإثيوبي جعل حتى من كانوا يعارضون المحاكم يؤيدونها, حيثباتت تحظى بتأييد الأغلبية الساحقة أمام حكومة انتقالية لم تنتخب مباشرة وأغلبيةأعضائها موالون لإثيوبيا -حسب قوله- وتدار من أديس أباب، بدليل عدم إشراكها في وقفإطلاق النار الذي توصلت إليه إثيوبيا مع قبائل بالعاصمة.He said that what followed"occupation" Ethiopian make even these operations were opposed to thecourts, where they enjoy the support of the vast majority before thetransitional government was elected directly and the majority of its membersloyal to the Ethiopia - according to him - and run from Addis Pape, theevidence should not be involved in the cease-fire reached with the tribes, thecapital of Ethiopia.

أجندات كثيرةMany hidden

وأبدى شريف استعدادالمحاكم -التي قال إن التنسيق جار بين قادتها بشكل روتيني- لمحاورة الحكومة شرطوقف إطلاق النار وانسحاب إثيوبيا الكامل, قائلا إن الحوار هو أساسا بينالصوماليين وإذا كانت هناك أطراف كثيرة لها أجندات -كينيا وإثيوبيا والولاياتالمتحدة- فإنه لا يمكن طرح الأجندات كلها مرة واحدة.Sharif expressed willingness ofthe courts - which said that coordination is underway between the leadersroutinely - condition for talks with the government ceasefire and thewithdrawal of Ethiopia full,saying that the dialogue is mainly between Somalis and if there were manyparties have hidden-Kenya, Ethiopiaand the United States-it can not be put firmly on all at once.

وقال شريف إن المحاكم لمترفض يوما الحوار, بل الحكومة الانتقالية هي منSharif said that the courts did not rejectdialogue days, but the transitional government is one of the

كان يرفض شرط انسحابالقوات الأجنبية, كما أن ممثلي هذه الأخيرة كانوا يتغيبون عن الجلسات,وعرقلوا وساطة اليمن الذي كان مؤهلا لهذا الدور لعلاقاته بكينيا وإثيوبياوالولايات المتحدة, قبل أن يقضيَ على الحوار مشروعُ قرار تبناه البرلمان باستدعاءالقوات الإثيوبية.Itrejects a withdrawal of foreign forces, and representatives of the latter wereabsent from the meetings, and blocking the mediation of Yemen, which has beenqualified for this role because of his relations with Kenya and Ethiopia andthe United States, before serving on the dialogue a draft resolution adopted bythe Parliament summoning the Ethiopian forces.

وتحدث شريف عن رحلته إلىكينيا "حيث لقي ترحيبا جيدا" بعد 20 يوما عبر الأدغال, وعن لقائهالسفير الأميركي الذي نقل إليه رسالة من واشنطن مفادها رغبة أميركية في حضورالمحاكم فرادى لا كمؤسسة في مؤتمر مصالحة والدعوة إلى وقف إطلاق النار و"نبذالإرهاب".Sharifspoke about his trip to Kenya"has been hailed as good," after 20 days through the bush, and his meetingwith the American ambassador, who conveyed a message from Washington that American desire in thepresence of the courts as an institution in the individual does notreconciliation conference call for a cease-fire and "renounceterrorism".

المحاكم والإرهابCourts andterrorism

وبرر شريف رفضه حضور مؤتمرصحفي مع السفير الأميركي في نيروبي بالتعب الذي أصابه وبعدم استعداده, ولأنالمؤتمر كان يحتاج إلى إعداد لأنه يفترض أن تصدر عنه أشياء مهمة, قائلا إنالأميركيين كانوا يريدون دعوة إلى "نبذ الإرهاب"، مما كان يعني أنالحركة كانت ستصم ما كانت تقوم به بوصمة الإرهاب.Sharif justified his refusal toattend a press conference with the American Ambassador in Nairobi and fatiguecaused by non-readiness, and that the conference was needed to prepare for itis supposed to be issued by the task of things, saying that they want to invitethe Americans to "renounce terrorism", which meant that the movementwas Stsam were played by stigma of terrorism.

واستنكر الدور الأميركيالذي قال إنه لا يليق بدولة كبرى, قائلا إنها ساعدت القوات الإثيوبية مادياومعنويا في حربها ضد المحاكم.Denounced the American role, which he said was not inappropriate for asenior major, saying that it helped Ethiopian forces materially and morally inits war against the courts.

وعاد إلى الساعات الأخيرةقبيل خروج المحاكم من مقديشو, معتبرا أن الانسحاب السريع كان قرارا تكتيكيا"لصالح القضية" أراد به التنظيم الحفاظ على عناصره, وأقنعه بذلك قصفلجأت إليه إثيوبيا بعد الخسائر التي منيت بها حسب قوله, واستعملت فيه قنابل تفقدالمقاتلين الوعي لـ15 إلى عشرين دقيقة.He returned to the last hours before the courts outof Mogadishu, saying that the rapid withdrawal was a tactical "for thecause" by the organization wanted to preserve the elements, and masks byshelling resorted to Ethiopia after the losses suffered, according to him, andused the bombs awareness of the combatants lose 15 to twenty minutes.

غير أن شريف أقر مع ذلكبأن قيادات في المحاكم "لم تكن على درجة كبيرة منHowever, Sharif admitted,however, that leaders in the courts "not to a significant degree of

الوعي"، وأعطت ربمابتصريحاتها فرصة لأديس بأبا لدخول الصومال, وإن كان الصراع مع إثيوبيا يعودإلى خمسة قرون, لطمعها في سواحل الصومال لأنها بلد بلا بحر, ورفضها لجار صوماليقوي.Awareness,"and given the opportunity to perhaps Btasserihatha Addis pope to enterSomalia and the conflict with Ethiopia due to the five centuries, takingpossession of the coasts of Somalia as it is a country without a sea, andrejection of the ongoing Somali forces.

لا عتابNot Election

وقال شريف إنه لا يعتب علىالجامعة العربية في عدم إدراج قضية الصومال في القمة الأخيرة, قائلا إن المحاكم لمتعول عليها منذ البداية, فإذ "كانت القضية الفلسطينية بهذا الشكل, فماذا عنبلد في القرن الأفريقي؟".Sharif said that Iagb the Arab League in the non-inclusion of the issueof Somaliaat the recent summit, saying that the courts did not rely upon from the outset,however, "the Palestinian question this way, what about the country in theHorn of Africa?".

واعتبر شريف أن تجربةالمحاكم كانت مفيدة وأحيت ثقة الصوماليين بأنفسهم وقد "نجحت فيما لم تنجحفيه 35 دولة", رغم أخطاء لا تقع على عاتقها, معطيا مثلا إغلاق دورالسينما, وهي قضية قال إنها ضخمت, فهذه الدور "غرف صغيرة كانت تبث أفلاما غيرجيدة وتُتعاطى داخلها المخدرات", مما جعل السكان يهاجمونها ويغلقونها باسمالمحاكم, التي أبدت حسب قوله منذ البداية وضوحا في الأهداف ومرونة مع العالم.He added that the experience ofthe courts had been useful and revived the confidence of the Somalis themselveshave "succeeded in not succeed in 35 states," in spite of themistakes are not burdened, for example, gave closing cinemas, an issue he saidthat it was exaggerated, this role, "small rooms were broadcast films -good, and deal drugs inside." This will make the population and theyattack Egelkonha behalf of the courts, which have said from the outset as evidentin the goals and flexible with the world.

Güncelleme Tarihi: 20 Eylül 2018, 18:16
YORUM EKLE